PErfect fit logo final.png

Beta

gender Female.png
Male gender.png
united-states-of-america-flag-square-ico

KOI

Search

أسرار فقدان الوزن "تعرف على انواع الحمية الغذائية"


English الأنجليزية

ثمّة أعداد لا تحصى من الحميات الغذائية المتوفرة التي تزعم المساعدة على فقدان الوزن

لكن كيف تعرف أيّ حمية غذائية هي الأفضل؟ تكشف "إيميه جوزيف" الأسرار الكامنة وراء الحميات الغذائية الأربعة الأكثر شهرةً وتطرح السؤال المهم جداً... ما مدى فعالية هذه الحميات الغذائية؟



حمية دوكان الغذائية





إنّ حمية دوكان الغذائية هي عبارة عن نظام غذائي قائم على البروتين طرحة الدكتور الفرنسي بيار دوكان منذ حوالى أكثر من 30 عاماً. تبدو حمية دوكان الغذائية مشابهة لحمية أتكنز الغذائية لكن أشد صرامة منها. تتضمن هذه الحمية الغذائية أربع مراحل: مرحلة "الهجوم"، وتتمثل هذه المرحلة في استهلاك البروتين فقط، والذي يحتوي على كمية قليلة من الدهون (يسمح بتناول كمية صغيرة من نخالة الشوفان يومياً)؛ مرحلة "الاستمرار"، تشبه مرحلة الهجوم لكن يسمح بتناول بعض الخضراوات. أما المرحلة الثالثة هي مرحلة "التماسك" حيث تتم إضافة أطعمة أكثر من ضمنها مجموعة كبيرة من الخضراوات وبعض أنواع الفاكهة. وأخيراً، مرحلة "الثبات" والتي تتضمن تناول نظام غذائي صحي عادي، لكن ثمّة يوم واحد في الأسبوع تتناول فيه البروتين فقط (الرجوع إلى مرحلة الهجوم).






الايجابيات

يمكنك خسارة ما يصل إلى 5 كلغ (10 باوند) في خلال مرحلة الهجوم- الموصى بها من يومين لمدّة 10 أيام- بالإستناد إلى الفترة الزمنية وكمية الوزن التي تريد خسارتها. تساعد مرحلة "الهجوم" على فقدان الوزن وستشعر بالحماسة من خلال تحقيق النتائج المرجوة بسرعة، مما يشجعك على الاستمرار في الحمية الغذائية. وعند الشعور بالجوع، يزيد تناول مستوى عالٍ من البروتين من مستوى الشعور بالشبع بسبب إنتاج الكيتونات في الجسم، مما يعني أنّ شهيتك ستتراجع بشكلٍ كبير. ففي حال إتبعت هذه الحمية الغذائية ووصلت إلى مرحلة الثبات، ستجد أنّ تناول الطعام الصحي قد أصبح نمط حياة وسيساعد تناول البروتين يوماً واحداً في الأسبوع على المحافظة على الوزن الذي فقدته.


السلبيات

بالرغم من أنّ للكيتون تأثيراً إيجابياً على الشعور بالجوع، إلا أنّه لديه بعض الآثار الجانبية. تعتبر كلّ من رائحة الفم الكريهة، والتعب، والإمساك، والغثيان من العوارض الشائعة جداً في مرحلة الهجوم. ونظراً إلى أنّ كمية الأطعمة المسموح بتناولها محدودةً جداً، لذلك يعتبر من الصعب الاستمرار في مرحلة الهجوم. لكن، في حال استسلمت بسرعة، سينتهي بك المطاف على الأرجح في الإفراط في تناول الكربوهيدرات بسبب طبيعتها المقيدة.


حمية غذائية 5:2

تعتبر الحمية الغذائية 5:2 من أجدد الحميات الغذائية وتبدو بسيطةً للغاية. يمكنك تناول كافة أنواع الأطعمة التي تريد على مدى خمسة أيام في الأسبوع وتناول فقط كميات محدودة من السعرات الحرارية في اليومين المتبقيين: 600 سعرة حرارية للرجال، و500 سعرة حرارية للنساء. تعود بساطة هذه الحمية الغذائية وشهرتها إلى حقيقة أنّه يمكنك تناول الأطعمة التي ترغب في تناولها على مدى خمسة أيام في الأسبوع. ونظراً إلى غياب القيود على أنواع الأطعمة المسموح بتناولها، تحظى هذه الحمية الغذائية بقبول الأشخاص الذين يرغبون في خسارة الوزن من دون إتباع الكثير من القواعد. ويشاع أنّ كلّ من "بن أفليك" و"بنديكت كومبرباتش" إتبعوا الحمية الغذائية 5:2.


الايجابيات

يجد معظم الأشخاص أنّ الحمية الغذائية 5:2 من السهل إتباعها لأنّهم يشعرون بأنّهم يتبعون حمية غذائية لمدّة يومين فقط. وثمّة دراسات عدّة عن الأثار الإيجابية للحميات الغذائية ذات السعرات الحرارية المنخفضة، مع وجود تقارير تقترح أنّه يمكنك العيش لفترة أطول، وكذلك تقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، والسكتة الدماغية، والسرطان بينما تحسن أيضاً مستويات الكوليسترول وتنظم مستوى السكر في الدم. ومن مثير للإهتمام أيضاً، أشارت التقارير إلى تأثيرات هذه الحمية الغذائية على محاربة الشيخوخة، بسبب تأثيرها المحتمل على تخفيض مستويات عامل النمو (IGF-1) الشبيه بهرمون الأنسولين.

السلبيات

في بعض الأحيان، يعتبر من الصعب جدولة الأيام التي ينبغي تناول فيها كمية منخفضة من السعرات الحرارية بسبب العمل والإلتزامات الإجتماعية. وقد تؤدي أيضاً إلى الإصابة بدورة النهم والجوع الخطيرة، حيث ينتهي بك المطاف في الإفراط في تناول الطعام في الأيام "العادية" بسبب الشعور بالجوع والحرمان في أيام الحمية الغذائية. وثمّة خطر في أنّ تقع في حلقة مفرغة لاسيما إذا كنت تعاني من مشاكل في التحكم بطعامك من قبل.


حمية غذائية حسب فئة الدم


يزعم "بيتر جي دي أدامو" مؤلف كتاب "كُلْ ما يناسب فصيلة دمك" أنّ الطعام الذي نتناوله يتفاعل كيميائياً مع فئة دمنا؛ لذلك، ينبغي على الأشخاص الذين ينتمون إلى فئات دم مختلفة إتباع حميات غذائية مختلفة. ومع إتباع هذه الحمية الغذائية، من المفترض أنّ يهضم الجسم الطعام بفعالية أكثر، وخسارة الوزن الإضافي، وزيادة الطاقة، وحتى المساعدة على تفادي الإصابة بأمراض القلب. وكما ذكرت التقارير أنّ جايسون لي، نجم مسلسل "إسمي إيرل" هو أحد أتباع هذه الحمية الغذائية.

يوصي دي أدامو:

فئة الدم O:

نظام غذائي غني بالبروتين: اللحوم الحمراء، والدواجن، والسمك، والخضراوات. تناول كمية محدودة من الحبوب، ومنتجات الألبان، والفاصوليا.

فئة الدم A:

حمية غذائية خالية من اللحوم وترتكز على الفاكهة والخضراوات، والفاصوليا، والبقوليات، وحبوب كاملة.

يصرح دي أدامو بأنّ الأشخاص من فئة الدم A لديهم جهاز مناعة حساس، لذلك ينبغي عليهم تناول أطعمة طازجة وعضوية فقط.

فئة الدم B:

حمية غذائية أكثر تقييداً تتألف من الخضروات الخضراء، والبيض، وبعض أنواع اللحوم، ومنتجات ألبان قليلة الدسم. تجنب: الدجاج والذرة والقمح والحنطة السوداء والعدس والطماطم والفول السوداني وبذور السمسم.

فئة الدم AB:

حمية غذائية أكثر تقييداً من الأربعة. تناول التوفو والمأكولات البحرية ومنتجات الألبان والخضروات الخضراء. تجنب: الكافيين واللحوم المدخنة أو المقددة.

الايجابيات

يبدو أنّ الحمية الغذائية بحسب فئة الدم منطقية، طالما أنّ أجسامنا تتفاعل بطريقة مختلفة مع الأدوية، لذلك، فإنّ تناول الطعام وقفاً لفئة الدم قد يكون لديه تأثيراً إيجابياً على فقدان الوزن وتحسين الصحة العامة. تعتبر هذه الحمية الغذائية مثالية للأشخاص الذين لا يرغبون في حساب السعرات الحرارية، وبما أنّه يتم تشجيع معظم متتبعي هذه الحمية الغذائية على مقاطعة كافة الأطعمة المصنعة وشراء اللحوم، والمأكولات البحرية وغيرها من المنتجات الطبيعية قدر الإمكان، لذلك، تعتبر حمية غذائية صحيةً جداً لإتباعها.


السلبيات

يبدو أنّه لا يوجد أدلة كافية حول سواء فئات الدم تحدد بالفعل كيف تتفاعل الأطعمة كيميائياً مع أجسامنا. ووجد مقال نشر في " المجلة الأمريكية للتغذية السريرية" أنّ الدراسات العلمية لا تدعم الحمية الغذائية حسب فئة الدم.

حمية باليو الغذائية



تعتبر حمية باليو الغذائية هي الأقرب إلى كونها حمية غذائية غير سريعة. وتعرف أيضاً بأنّها حمية "رجل الكهف"، وتقتضي تناول كافة أنواع الأطعمة التي كان يتناولها أجدادنا، في حالتها الطبيعية قدر الإمكان. مما يعني أيّ أنواع طعام يمكننا صيدها أو العثور عليها- اللحوم والأسماك والمكسرات والخضر الورقية والخضروات الإقليمية والفواكه والبذور. ومما يعني أيضاً الإمتناع عن تناول أيّ من الأطعمة المصنعة أو الجاهزة والمعلبة. توصي حمية باليو الغذائية بإتباع نظام غذائي غني بالبروتين، ويحتوي على كمية قليلة من الكربوهيدرات. وعلى ما يبدو أنّ "ماثيو ماكونهي" هو من أشد المعجبين بحمية باليو الغذائية.


الايجابيات

إنّ حمية باليو الغذائية هي عبارة عن نظام غذائي صحي للغاية لإتباعه مع خطوات بسيطة. ستخسر الوزن بسرعة وستحصل على طاقة أكثر بسبب النقص في السكر المصنع. ويساعد استهلاك الأطعمة الغنية بالمغذيات على تحسين صحة البشرة، والشعر، والأظافر.


السلبيات

تعتبر حمية باليو الغذائية مضيعة للوقت لأنّك بحاجة إلى وضع خطة وإعداد الوجبات الغذائية واستبعاد فكرة الأطعمة المصنعة والجاهزة المتوفرة بكثرة في الأسواق في أيامنا هذه. كما أنّ شراء كمية كبيرة من اللحوم يعتبر مكلفاً. وبالتالي، فإنّ إتباع حمية غذائية ذات كمية منخفضة من الكربوهيدرات سيجعلك تشعر بنقص في الطاقة لاسيما إذا كنت ترغب في الخضوع إلى تمارين رياضية مكثفة؛ لذلك، ستجد صعوبة في ممارسة تدريب رياضي، في حال لم تتناول الكثير من الدهون الصحية الموجودة في المكسرات والبذور.